نصائح تساعدك علي تقليل التوتر والعصبية في رمضان

تزيد نسبة التوتر و العصبية في رمضان بسبب اتباع الكثير من العادات السيئة، و بسبب عدم شرب الماء الكافي او عدم الاسترخاء و النوم بشكل كافي، و يمكن تقليل نسبة التوتر عن طريق شرب الكثير من المياه و شرب ما لا يقل عن ثمانية أكواب منها، و الإكثار من بعض الأطعمة و المشروبات مثل الزبادي و الشاي الاخضر و تجنب العادات السيئة مثل شرب السجائر و الشيشة و محاولة تقليل نسبة شربهم، و يمكن ايضا تخصيص وقت قصير في اليوم يقوم فيه الفرد بالاسترخاء و الابتعاد عن كل ما يوتره من أعمال يومية .
نصائح تساعد لتقليل التوتر و العصبية
١- يجب التأكد من تناول وجبة السحور في رمضان، و عدم صيام اليوم بدون تناول السحور، و ذلك لأن عدم تناول هذه الوجبة او تناول الوجبات السريعة أثناء اكلها، يزيد من نسبة العصبية و التوتر أثناء نهار رمضان، و يجب ممارسة أي نشاط أو هواية أثناء اليوم لكي تبتعد عن اي روتين يومي قد يسبب لك الضيق او التوتر أثناء الصيام، و يجب عليك أن تنام نوم كافي و لا تقلل في عدد ساعات نومك، و محاولة تجنب السهر و مشاهدة المسلسلات التلفزيونية، التي تستهلك منك طاقة كبيرة و تجعل حالتك النفسية اسوء و تزيد من توترك أثناء اليوم .
٢- يجب أن تحاول أن تسترخ أثناء اليوم، و أن تتجنب الدخول في أي أعمال تضغط عليك و تزيد من نسبة قلقك و توترك، و على الأقل يمكنك ترك كل شيء في اليوم و الجلوس و الاسترخاء حوالي عشرة دقائق، ثم مزاولة باقي الأعمال اليومية بعد هذه الفترة الصغيرة، و يجب الإكثار من شرب كمية الماء و لا تشرب اقل من ثمان او عشر اكواب من المياه، لأن تقليل كمية المياه تساعد في حدوث التأثيرات العصبية و التوتر أثناء الصيام .
٣- المفهوم الخاطئ عن رمضان أنه شهر تناول الطعام بكميات كبيرة، و تناول عدد كبير من الأطعمة الدسمة و المقلية، و لكن يجب على الإنسان أن يتبع نظام غذائي صحي أثناء رمضان، و يمارس الرياضة بجانب هذا النظام، و محاولة الإكثار من الأطعمة التي تقوم بتهدئة التوتر و تخفف منه، و النظام الغذائي يساعد الجسم في اكتساب ما يحتاجه من العناصر المفيدة، و بالتالي تجنب حدوث أي خلل أو ضرر فيه، و تقوية جهاز المناعة و ضبط ضغط الدم في الجسد .
المأكولات و المشروبات التي تساعد في تهدئة الاعصاب في رمضان
– الشاي الاخضر: اشهر المشروبات التي تقوم بتهدئة الاعصاب و خفض نسبة التوتر، هو الشاي الاخضر الذي يحتوي على مضادات الأكسدة القوية، التي تعمل على تحفيز الدوبامين و هو هرمون مسئول عن تعديل المزاج و الاحساس بالسعاده اكثر، و يمكن شرب كوب واحد فقط منه كل يوم بغرض تهدئة المزاج و البعد عن الضغط اليومي.
– الزبادي: فيجب الإكثار من تناولها خاصةً أثناء وجبة السحور لأنها تزيد من الفوائد الصحية التي يكسبها الجسم، كما تحتوي على نسبة كبيرة من الكالسيوم بداخلها، و تساعد في عملية بناء العظام داخل الجسد، كما تحتوي على هرمون يساعد في تحسين المزاج و تهدئة الاعصاب.
-الاوميغا3: و يمكن الإكثار من تناول الأسماك التي تحتوي على الاوميغا ٣ لأنها تحافظ علة مستوى التوتر الطبيعي و المقبول، كما يمكنها منع ارتفاع هرمونات التوتر في الجسم، و تساعد في حماية الجسم من أمراض كثيرة مثل أمراض القلب، او من حدوث تقلبات مزاجية أو حدوث اكتئاب.
– يجب التقليل من شرب المنبهات أثناء اليوم لأن منعها في رمضان يزيد من نسبة توتر الفرد، كما يجب التقليل من العادات السيئة مثل شرب السجائر او الشيشة، التي تضر الجسم و تزيد من نسبة حدوث التوتر و القلق أثناء الصيام بسبب الامتناع عن تناولها .